عائلة العباسي تنفذ أمر الهدم الذاتي في القدس

 


 

alt

 

 
نفذت عائلة المواطن المقدسي عيسى موسى العباسي، أمر الهدم الذاتي لجزء من منزلها ومحلاتها التجارية في قرية رأس العامود وسط مدينة القدس المحتلة، بعد تلقيها أمراً من بلدية الاحتلال بحجة عدم حيازة  ترخيص لهذا البناء.
 
وقال موسى العباسي احد افراد العائلة ل هنا القدس، "ها نحن نهدم في المحلات و تلقينا أمراً بالهدم من تاريخ 10-1-2012 لهدم هذا الجزء من العقار وهو محل للألمينيوم وبقالة صغيرة لعمي المسن وقد اعطونا حد اقصى لنهدم بأيدينا لغاية 10-2-2012 واذا لم ننفذ القرار سوف يسجن ابن عمي وسوف يتم الحجز على كافة ممتلكاتنا، علماً ان هذا البناء ليس مخالفا انه مرفق تابع للبيت وعمي المسن يجلس في دكانه فقط ليرى الشمس والناس وها هم يهدمون المحلات أمام عينه."
 
alt
 
alt
 
 
وأنذرت سلطات الإحتلال العائلة بهدم جزء من البيت ومحليين تجاريين خلال فترة زمنية محددة رغم دفع مبلغ 51 ألف شيقل كمخالفات للبلدية، ولكن تم الهدم رغم دفع المستحقات.
وقال المسن عيسى العباسي صاحب البقالة وهي تهدم أمام عينيه  " يا ويلهم من الله ، عليهم هدم المستعمرات والمستوطنات ليس بيوتنا ومحلاتنا ، هذا مخالف لكل العقائد والشرائع ، حسبي الله ونعم الوكيل."
 
وعقبت إحدى سكان الحي التي تسكن بجوار عائلة العباسي، أم ناصر صندوقة ل هنا القدس  "اقسم بالله لا استطيع النظر ورؤية المحلات والبيت وهو يهدم، لا أعرف ماذا يريدون منا اكثر، نقف ونهدم بيوتنا بأيدينا والمنطقة بأكملها محاطة بالمستوطنات، أصبحنا أقلية ولا أحد ينظر لما نعانيه، انظري لأطفال الحي وهم يكبرون وسط هذه المشاهد، هذا ليس فقط محتل انهم يؤثرون حتى على الهواء الذي نتنفسه وبصعوبة."
 
alt
 
هدم المنازل واحد من بين ممارسات الاحتلال التعسفية بحق المواطنين المقدسيين، ولكن الجديد هو الهدم الذاتي لتفريغ وكسر إرادة المقدسيين.
 
alt
 
alt