مركز دراسات القدس يعقد ندوة التخطيط الحيز لمدينة القدس ما بين عام 1994-2016

القدس | عقد مركز دراسات القدس ندوة بعنوان " القدس: التخطيط الحيز لمدينة القدس ما بين عام 1994-2016"، في حرم الجامعة في البلدة القديمة، بمكتبة جامعة القدس العامة، وذلك بحضور مدير عام مركز دراسات القدس أ.د. شكري العبد، ومنسق برنامج ماجستير دراسات مقدسية أ.د. عمر يوسف ، ولفيف من أساتذة جامعة القدس، وأساتذة وطلبة برنامج ماجستير دراسات مقدسية، وعدد من الطلاب الأجانب أصدقاء المركز.

 والقى الندوة البروفسور سكوت بولينز، متحدثاً حول التغييرات والتخطيطات المكانية التي جرت على مدينة القدس منذ اتفاقية  اوسلو  عام 1994 وحتى العام الحالي 2016، مستعرضا الآثار المترتبة على الاتفاق السياسي الفلسطيني الاسرائيلي، وبحث أيضا في أشكال المقاومة الفلسطينية المهيمنة على الساحة الفلسطينية وتحدث عن الخيارات الاستراتيجية للنمو والتنمية  الفلسطينية المستقبلية التي ممكن تحقيقها خلال الأعوام القادمة.

ومن جهتها قالت د. مها السمان مسؤولة برنامج القدس للأبحاث  إن هذه الندوة تأتي ضمن سلسلة الندوات الثقافية والتثقيفة التي ينظمها مركز دراسات القدس بشكل دوري في مدينة القدس، والتي تهدف إلى نشر الوعي واطلاع المجتمع على أحدث التطورات العالمية في مجال الدراسات التي تخص مدينة القدس ويشرف عليها عدد من المفكرين والأكاديميين المهتمين بفلسطين بشكل عام وبمدينة القدس بشكل خاص.

وأضافت د. السمان أن هذه المحاضرة تميزت بحضور متنوع ومميز بحيث كان هناك من الحضور مفكرين عرب وأجانب وباحثين وطلاب من تخصصات مختلفة، وكان النقاش رفيع المستوى من حيث تنوع الأفكار والعمق، مما ترك انطباعاً جيداً عند المتواجدين في المحاضرة عن الحراك الفكري ودور مركز دراسات القدس فيه.

  • 1
  • 2
  • 3