اختيار عميدة البحث العلمي في جامعة القدس لعضوية هيئة المجلس الطبي الفلسطيني

القدس | حصلت عميدة البحث العلمي في جامعة القدس الدكتورة الهام الخطيب على ثقة المجلس الطبي الفلسطيني، وتم اختيارها لعضوية هيئة المجلس نتيجة لهذه الثقة، وذلك بقرار من مجلس الهيئة ولمدة أربع سنوات.

ويأتي هذا الاختيار للعطاء الأكاديمي والعلمي عالي المستوى للدكتورة الخطيب، وبالتالي قررت هيئة المجلس الطبي الفلسطيني الذي تترأسه معالي وزيرة الصحة الدكتورة مي الكيلة اختيار الدكتورة الخطيب لعضوية هيئة المجلس على بند الكفاءة، بناء على تصويت أعضاء المجلس الحالي ومنحهم الثقة للدكتورة الخطيب بسبب انتاجها البحثي المميز، وعملها الدؤوب في خدمة المجتمع الفلسطيني والعالمي في مجال طب الأسنان.

وهنأ الأستاذ الدكتور عماد أبو كشك رئيس الجامعة، الدكتورة الخطيب على الثقة الكبيرة التي منحتها اياها هيئة المجلس الطبي الفلسطيني لتميزها ونجاحها الدائم في المسيرة العلمية والبحثية.

وأوضح أ.د. أبو كشك أن الخطيب تبذل جهوداً مخلصة من أجل الرقي الدائم في المجالات العلمية والبحثية داخل جامعة القدس وخارجها، حيث تسعى الجامعة دائماً وبجهود وكفاءة العاملين فيها أن تكون في المقدمة خاصة في مجال البحث العلمي، ولتكون جامعة القدس في مصاف الجامعات المتقدمة في كافة المجالات وهذا يتحقق بجهود المخلصين من العاملين والطلبة في هذا الصرح العلمي الكبير.

وعلقت الدكتورة الخطيب على ذلك باعتبار هذا الاختيار مسؤولية جديدة وتكليف مهم وثقة عالية من هيئة المجلس ووزيرة الصحة، مؤكدة على أنها ستبذل جهودها دائماً في خدمة المهنة وخدمة الوطن.

وشكرت الدكتورة الخطيب جامعة القدس ممثلة برئيسها أ.د. عماد أبوكشك، في دعمه المتواصل لكوادر الجامعة وتحفيزهم على التطوير ليكونوا فاعلين ومؤثرين في المجتمع من خلال تحقيق الانجازات العلمية كجزء من استراتيجية الجامعة لخدمة الوطن.

يذكر أن الدكتورة الهام الخطيب هي عضو هيئة تدريس في كلية طب الأسنان في جامعة القدس، وتشغل حالياً منصب عميدة البحث العلمي في الجامعة، وهي باحثة نشيطة في مجال الخدمات الصحية وقد حصلت على العديد من الجوائز العالمية على أبحاثها في صحة الفم والأسنان، كما تشرف من خلال عملها في جامعة القدس على كثير من المشاريع في فلسطين.

  • 1
  • 2